المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تصريحات البابا حول الواقي تثير جدلا كبيرا في الفيليبين


Eng_Badr
22-11-2010, 09:06 PM
تصريحات البابا حول الواقي تثير جدلا كبيرا في الفيليبين

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] نشرت بتاريخ - الاثنين,22 نوفمبر , 2010 -14:03

مانيلا (ا ف ب) - اثار موقف البابا بنديكتوس السادس عشر الاخير الذي اجاز فيه استخدام الواقي الذكري "في بعض الحالات" جدلا كبيرا الاثنين في الفيليبين، اكبر دولة كاثوليكية في آسيا حيث هناك خلاف بين الكنيسة والحكومة الحالية حول موضوع منع الحمل.
وكان البابا بنديتكوس السادس عشر اجاز استخدام الواقي "في بعض الحالات للحد من مخاطر انتقال عدوى" الايدز، بحسب ما جاء في كتاب بعنوان "نور العالم" يتضمن مقابلات معه وسينشر الثلاثاء في المانيا.
وموقف البابا هذا يعتبر تطورا كبيرا بعد الجدل الذي اثاره في اذار/مارس 2009 اثر تصريحاته في افريقيا التي اعتبر فيها ان الواقي الذكري يؤدي الى "تفاقم" مشكلة الايدز.
وتصدرت تعليقات البابا الاثنين عناوين الصحافة الفيليبينية في بلد اعلن فيه الرئيس بنينيو اكينو في الاونة الاخيرة ان الحكومة ستمول وسائل منع الحمل للازواج الفقراء رغم المعارضة الشديدة من الكنيسة الكاثوليكية التي تحظى بنفوذ كبير في البلاد.
ويرى الرئيس اكينو ان موقف البابا يفترض ان يساهم في كسر مقاومة الكنيسة الشديدة لمشروع القانون المتعلق بمنع الحمل.
وقال ريكي كاراندانغ الناطق باسم الرئيس اكينو ان "لا يمكن لرجال الدين لدينا ان يكون بابويين اكثر من البابا".
ورأت النائبة جانيت غارين ان تعليقات البابا توجه رسالة مزدوجة حول موقف الكنيسة. وقالت "ذلك يجعل تبني مشروع القانون هذا اكثر سهولة لان الناس سيدركون موقف الكنيسة الغامض. ان الناس المثقفين وهؤلاء المضللين بسبب مشروع القانون سيدركون اننا (المدافعون عن التنظيم الاسري) حريصون على الشعب في حين انهم (الكهنة) يصرون على موقف قديم العهد".
من جهتها اعتبرت الكنيسة الفيليبينية ان تحليل تعليقات البابا كان مبالغا به.
وقال المونسنيور خوانيتو فيغورا امين عام مؤتمر الاساقفة الكاثوليك في الفيليبين ان "التعليقات الاخيرة الصادرة عن الحبر الاعظم حول استخدام الواقي لا تغير باي شكل من الاشكال موقف الكنيسة حول وسائل منع الحمل الاصطناعية".
وقال ان "الحبر الاعظم لا يتحدث عن (استخدام الواقي) للحد من عدد السكان".
واضاف "لقد تحدث عن الواقي كوسيلة متاحة لكن ليس كالوسيلة الرئيسية لمنع انتشار فيروس الايدز. ان الواقي ليس الحل الاخلاقي للانتشار المقلق للايدز".
وبات اعتماد قانون لتمويل وسائل منع الحمل في الفيليبين ضروريا في وقت ارتفع فيه عدد السكان البالغ 94 مليون نسمة خلال 30 عاما بمعدل الضعفين كما يقول مؤيدو هذا المشروع.
وكان اكينو، الرئيس العازب والكاثوليكي الملتزم الذي انتخب في ايار/مايو الماضي، اعلن في ايلول/سبتمبر ان الحكومة "يمكنها مساعدة هؤلاء الذين يريدون استخدام وسيلة محددة لكن لا يملكون الامكانات المالية لذلك".
واضاف "اعتقد ان الامر يعود للزوجين ان يقرروا ما هو افضل للعائلة وكيفية تنظيم الولادات واي وسيلة يستخدمون".
وحوالى 80% من شعب الفيليبين من الكاثوليك فيما يقول 68% ايضا انه على الدولة ان تساعد العائلات في مجال منع الحمل بحسب استطلاع اجري في مطلع 2010.
ولا تزال الكنيسة تحتفظ بنفوذ كبير في هذا البلد وابدت معارضتها عدة مرات لا سيما في 2008 لمشاريع قوانين تهدف الى تسهيل منع الحمل.
وكان عدة اساقفة هددوا بفرض الحرم الكنسي على الرئيس اكينو اذا ساند مشروع القانون المتعلق بمنع الحمل قبل ان يتراجعوا عن ذلك.
ويقدر عدد سكان الفيليبين بنحو 94 مليون نسمة في العام 2010 مقابل 88,5 مليونا في 2007.