المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل تنهارالحياة الزوجية بسبب ضغوط العمل ؟


Eng_Badr
11-11-2010, 11:53 AM
۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])

هل تنهارالحياة الزوجية
بسبب ضغوط العمل ؟


تحول العمل تحول إلى مجرد دوّامة من الضغوط النفسية والجسدية في أيامنا هذه، لاسيّما بالنسبة إلى المتزوجين المرهقين بمسؤوليات الأُسرة والأولاد سبب للمشكلات الزوجية.
واعرب احد موجهى الاسر عن قلقه لانهيار العلاقات الزوجية بسبب ضغوط العمل، لافتاً إلى أن ظروف الحياة والغلاء الفاحش الذي نعيشه، باتت من الأمور القاهرة التي تفرض على الرجل والمرأة على حد سواء، الارتهان للعمل وضغوطه مهما تكن، لتحصيل لقمة العيش وتأمين حياة كريمة لهما ولأسرتهما.

ويرى أن في هذا الارتهان نوعاً من العبودية النفسية للعامل، تزيد حدتها كلما طالت ساعات الدوام وزادت ضغوطه، ما يعني أن الرجل أو المرأة، يعود إلى البيت مدمَّراً نفسياً ومنهكاً جسدياً، لا يفكر إلا في قسط من الراحة يخوله إعادة شحن طاقته لليوم التالي.

وبسبب هذا الأمر، لا يتوقع نتيجة طيبة، بل يؤكد أن أغلبية المشكلات الزوجية، هي بسبب ضغوط العمل المتواصلة التي تستنزف الإنسان، إضافة إلى زحمة الطرقات الخانقة، المكمّلة لرحلة العذاب اليومي، وهذا ما يؤدّي إلى انفجار نفسي مشحون ببارود فقدان الصبر طيلة النهار عندما يلتقيان في المساء.

ويرى أن مشكلات الزوجين تكبر حين تكون الزوجة امرأة عاملة أيضاً، أي أنها تعود إلى منزلها تعبة مثل زوجها تماماً، وتعجز في كثير من الأحيان عن تحضير الطعام له، ما يؤدي إلى شرخ في تركيبة الاهتمام المتبادل بين الزوجين.

يقول إذا فُقد الاهتمام، تفتر العلاقة وتخف المودة وينعدم الاحترام بين الطرفين، وليس بعيداً أن يصل الاثنان إلى مرحلة المحكمة والانفصال.

ويدعو المتزوجين إلى عدم نسيان الأولاد، لأنهم غالباً ما يكونون الضحية الأكبر لابتعاد الأهل عنهم غالباً ما يكونون الضحية الأكبر لابتعاد الأهل عنهم بسبب العمل أو بسبب الطلاق، فيفتقدون بذلك الحنان والتربية الصالحة، ويتحولون إلى منحرفين.


۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞
بسم الله الرحمن الرحيم
{حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلاةِ الوُسْطَى وَقُومُوا لِلَّهِ قَانِتِينَ}
صدق الله العظيم
۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞۩۞