المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحليم الجميل ؟


Eng_Badr
12-07-2010, 04:19 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
1. اخوانى الأعضاء
مكثت مليا أفكر في أحوالنا وانأ في الطريق عائد من زيارة أخت لي ولحت على بالى أن أفكر في الأمر وهى ترحب بى .....
• (ده احنا زارنا االنبى)...
الحبيب المصطفى فى زياره مصر.
الحت على الخواطر والافكار..ووجدت نفسى أتساءل ...؟
**ترى ماذا لو زارنا الرسول عليه السلام بالفعل؟
**ماذا لو علم المسلمون بأمر هذه الزيارة؟
**كيف سيكون وقع الزيارة وعليهم؟؟؟؟
# اهى مشاعر الحب والشوق والساعد... أهم هي مشاعر الاضطراب والاستحياء والخزي والندامة.
يا الهي ! ماذا نفعل؟
الحبيب المصطفى لزيارة إلى مصر ارض الكنانة ...
وسرحت بى الأحلام والآمال وأتصور إن زيارة واحده من الحبيب المصطفى ألينا كافيه إن تفرج عنا مانحن فيه من خزي وذله وانكسار لهى قادرة (بإذن الله )على إن تبعث الحياة من جديد في قلوب المسلمين العرب من المجد ألامه التي تكاسلت بعد قوة وانهزمت بعد انتصار.
لهى قادرة بإذن الله على ان تجدد لامه الاسلاميه أمر دينها فترى جيل الاوائل وقد عاد من ينادى فينا من جديد بأبى بكر وعمر وعثمان وعلى وخديجه وعائش وأسماء.
وكل هؤلاء الافذاذ الذين فتحوا المشارق والمغارب وضربوا لنا المثل والقدوة على مر الزمان فى الخلق الكريم والجهاد العظيم واتصور اشباه الرجال خلف ستائر النسيان الى غير رجعه
واذا انا غرق فى سبات عميق انها نومه قصيره لكنها عميقه الاثر
ياالهى ماذا أرى ؟
الحبيب فى منامى ..ماأهون الدنيا على ..
ماأ هون المشاكل والهموم كل الاحزان انتهت
كانت الزياره بردأوسلاما غسلت صدرى من همومه والمشاكل وغرثت فى قلوبنا الرحمه بيننا .
ولكن ..ماذا لو كانت الزياره حقيقيه لى بلادنا كلها ...مذا سنفعل؟
أتـــصــــــور
*أتصور ان الحال هنا يختلف... سوف ينتاب الجميع حاله من الاضطراب فالكل خائف ..الكل يرتعد..الجميع تتجسد اعماله امامه كطائرحى يخبره بكل مافعل . الكل يعلم انه عاند وصابر ..واجتهد اجتهادأ شديدا فى اتباع الشيطان ..وتبدا الحسرات ..وتنهمر الدموع وانهارا تجرى ندما على مافات حرصا لكسب رضى رسولنا عليه افضل الصلاه والسلام ...وتتبدل الاحوال؟
هلم معى سريعا
*ننظف شوارعنا وافنيه بيوتنا ..هيا ننظم اثاث منازلنا.
البعض سيترك الكثير من المقتنيات والكماليات الزائده البعض سوف يغلق التلفاز عن الاغانى او الافلام او المسلسلات الهابطه ويفتح المذياع (الراديو)على القرءان الكريم او اى حديث دينى وينادى الرجل زوجته المتبرجه عليك بالحجاب الساتر .هيا سريعا يا اولاد من منكم يحفظ سوره من القرءان الكريم ربما يطلب الرسول منكم شيئا من القرءان
يالها من الاولاد لا يحفظون شيئا
يالها من الاب الذى لايحفظ شيئا
يقول الاب ماذا افعل فى ذللك انها حطئى انا لم اتابع معهم ولم اوحههم..
يااولاد من منكم يحفظ حديث نبويا شريفا يقولون فى صوت واحد لا نحفظ شيئا لان ماده الدين (التربيه الاسلاميه)ليس ماده نجاح او رسوب وكنا نترك الدين ونركز فى المواد العلميه فقط..
وامصيبتاه واحسرتاه على مافرطت ..واندماه
ترى ماذا لو دخل الحبيب الحرم الجامعى.
وماذا سيكون رد فعل الطلبه والطلبات وكانىء ارى مجموعه من الفتيات تهرولن ماهذا الذى ترتديه..الاسترتش والجينز نحن فعلا الكاسيات العاريات الذى اخبر عنهم النبى حديثا شريفا نمسح هذه الاصباغ
كيف نتصرف هل نغطى اجسامنا او شعرنا او كيف نمحو رائحه العطر اذى يفوح من اجسادنا يالهى ياليت الارض تنشق وتبتليعنا ............................
الهم استرنا ولا تفضحنا ..انا تبنا اليك يارب العالمين
الكل يعمل بجد واجتهاد
وشله الانس نساء ورجال يلملموا سفره الطعام المشتركه
وتتوقف مجالس الغيبه والنميمه
الشارع المصرى والشارع العربىيسوده الهدوء والسكينه فلم نسمع اصوات الاغانى الصاخبهولا الالفاظ النابيه واختفت السجائر والشيشه وتوقف الحلف والكذب الكل يعرف طريقه بقصدهفى غير عبث
وصور التعاون والتكافل والايتام وحقوق الجيران وغض البصر ويرتفع الاذان للصلاهمن فوق الماذن
فالجميع يابى النداء حى على الصلاه حى على الفلاح يالها من لحظه لو تخيلتها مثلى لا جننت من الفرح والابهار حميع الناس تتدافع نحو المساجدفى حماس
يالها من حياه هل سعيده الكل فرحان الكل فى ايدى واحده الكلمه كلمه حق فوق الجميع
ومتى يحسوا الانسان بامان متى ياتى عمر بن الخطاب ؟
أمى أمى توقظنى من نومى.
بينما انافى غمره سعادتى وسط هذا الاحداث الهائله المتلاحقهسمعت نداء توقظنى من نومى تنبهت وعدت الى الواقع ؟
وسالت نفسى هل حقا زارنا النبى و هل تبدل حالنا الى كل هذا الخير؟؟؟
اذا كنانطمع فى شفاته يوم الكرب الاعظم ماذا نفعل؟
كل الانبياء جاثين على ركبهم يقولون (يارب نفسى نفسى)وحبيبنا محمد رسول الله عليه السلام جالس تحت العرش العظيم يقول ((يارب امتى ...يارب امتى))
ماذا نفعل يوم عرض الصحف اعمالنا على الله تعالى وقد نصب الميزان