المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : إن الله يرانا


Eng_Badr
04-01-2011, 02:20 PM
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]

كان هناك ولد صغير يزور بيت جده و جدته بالمزرعة.
أعطي له جده بندقية ليلعب بها بالغابة.
وكان يلعب ويتدرب على صيد أوراق الشجر



ولكن لم يصتد أي هدف.

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])


تضايق كثيراً ثم ذهب للمنزل للعشاء
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])


و هو بطريقه للمنزل وجد بطة جدته المدللة.
وهكذا من باب الفضول
صوّب بندقيته عليها،
وأطلق النار و أصابها برأسها فقتلها


صُدِم وحزّن و بلحظة رعب أخفى البطة المقتولة خوفاً من جدته

رأته ساره أخته


لكنها لم تتكلم بكلمة



[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])


بعد الغذاء في اليوم الثاني، قالت الجدة:


'هيا يا ساره لنغسل الصحون.'

ولكن ساره ردت:

'جدتي، أحمد قال لي أنه يريد أن يساعد بالمطبخ'.

ثم همست بإذنه

'فاكر البطة ياض ؟؟؟'



[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])


وفي نفس اليوم، سأل الجد إن كان يحب الأولاد أن يذهبوا معه للصيد


ولكن الجدة قالت:

'أنا آسفة، ولكنني أريد من ساره أن تساعدني

بتحضير العشاء'.

فابتسمت ساره وقالت: 'لا مشكلة.. لأن أحمد قال لي أنه يريد المساعدة

وهمست بإذنه مرة ثانية: 'أتتذكر البطة؟؟؟؟'. فذهبت ساره إلى

الصيد وبقي أحمد للمساعدة.

بعد بضعة أيام كان أحمد يعمل واجبه وواجب ساره

لم يستطع الاحتمال أكثر، فذهب إلى جدته واعترف لها بأنه

قتل بطتها المفضلة.

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])

جثت الجدة على ركبتيها، وعانقته ثم قالت:


'حبيبي، أعلم، كنت أقف على الشباك ورأيت كل شي

ولكنني لأني

أحبك سامحتك.


وكنت فقط أريد أن أعلم إلى متى ستحتمل أن تكون عبدا ساره



العبرة

فكـــــــــــــــــــر
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات] ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات])

ماذا فعلت في ماضيك ليبقيك الشيطان عبداً له, مهما كان يجب أن تعلم
أن الله ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]) موجود وهو يراك.
ويريدك أن تتأكد أنه يحبك. ولكنه ينتظر ليعلم إلى متى ستبقى عبداً للشيطان.



روى أنس بن مالك ، قال سمعت رسول الله ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]) صلى الله ([فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الوصلات]) عليه وسلم يقول
[ يا بن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك ما كان منك ولا أبالي يا بن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك يا بن آدم إنك لو أتيتني بقراب الارض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لأتيتك بقرابها مغفرة ].