المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أين الرّحمة


Eng_Badr
16-07-2010, 05:27 PM
بسم الله الرحمن الرّحيم..

و الصّلاة و السّلام على رسول الله محمّد
.. و على اله و صحبه أجمعين


يقول تعالى في كتابه العزيز :

يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءتْكُم مَّوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَشِفَاء لِّمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ {10/57}

و يقول تعالى : وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ {21/107}



الأسلام دين الرّحمة.. و الله عزّ و جلّ أعطى لـ نفسه صفة الرّحمة.. و أرسل محمّد صّلى الله عليه و سلّم رحمة للعالمين

و الأيات في القران الكريم كثيرة.. تتحدّث عن رحمة الله تعالى بالعباد



حتّى الكافر.. رسولنا الكريم.. نهى عن الأستمتاع أثناء قتله.. و أمر بالقتل في المعارك لأجل كفّ شرّ المقاتل الذي يقاتل دين الله..

و مهما كان الانسان.. مؤمنا أو كافرا.. فـالله عزّ وجلّ .. كرّمه.. حيث يقول تعالى :

وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً {17/70}



أيوجد دين أرحم من ديننا الحنيف؟



هل سمعنا في يوم من الأيّام.. عن مشايخ و علماء دين مسلمين.. يعذّبون الكفّار و يضعونهم في المساجين و يقتلون أولادهم و نسائهم..

و ينكّلون بهم و يستعملون معهم أنواع التعذيب؟



أبدا.. لأنّ الأسلام دين الرّحمة.. و الله كرّم بني ادم.. و نهى عن تعذيبه و الأعمال الشّنيعة و الظّلم بـحقّه والكثير الكثير



أمّا في الأديان الأخرى.. فـعلى مرّ التّاريخ.. حدّث و لا حرج.. عمّا فعله الصليبيّون و اليهود بالمسلمين و تعذيبهم و قتلهم و تشريدهم..

و تعذيب نسائهم و أطفالهم.. تحت شعار الصّليب و غيره... ومن يرأسهم من الرهبان و رجال دين !!





عموما.. عودة للموضوع الأساسي



قرأت قبل فترة قريبة.. عن امرأة متزوّجة.. زنت في احدى البلدان الأسلاميّة.. و سيطبّقون عليها الحدّ.. و رميها بالحجارة حتّى الموت



قفز أحدهم وهو علمانيّ.. و هو مذهول و غير مصدّق أنّ يتمّ رجم المرأة أو الرّجل بالحجارة حتّى الموت.. و أنّه عمل شنيع..

لا رحمة فيه.. و لا شفقة



أقول له : بلى.. و الله هو الرّحمة بـعينه



هل تعلم أنّه منذ نبوّة سيّدنا محمّد.. و حتّى الخليفة الرابع وهو عثمان بن عفّان..

لم يتمّ العمل بـمبدأ الرّجم حتّى الموت.. الا 5 مرّات فقط ؟



حوالي مئة سنة من الحكم الأسلاميّ بين النبّوة و الخليفة الرّابع .. و 5 مرّات فقط ؟!!

و من الحالات الخمسة.. هما يهوديّان.. حاولا التّحايل على رسول الله.. لـيعرفوا اذا كان هو رسول الله أو لا..

حيث في التّوراة.. مكتوب أنّ رسول الله سيطبّق مبدأ الحدّ و الرّجم حتّى الموت.. و كان اليهود يريدون التأكّد من أنّه هو رسول الله

و بعثوا له اثنان من الزّناة.. و النبيّ طبّق الحكم.. و هذا الحكم أساسا موجود في التّوراة





هل تعلم أنّ عدد الأيتام في الدّول الأوروبيّة.. الذين لا يعرفون ابائهم

و الذين هم بـمعنى أدقّ.. أولاد زنى.. و العياذ بالله

يبلغون أكثر من 70% من مجموع أطفال أوروبا ؟

أين الرّحمة في طفل.. سـيعيش يتيما تعيسا قلقا غير مستقرّ ؟

و الله تعالى يقول : فَأَمَّا الْيَتِيمَ فَلَا تَقْهَرْ {93/9}




3 ) هل تعلم أنّ معدّل الجريمة يزداد بشكل هائل لدى الأطفال الغير مستقرّين عائليّا ( اليتيم )..
و أنّهم عندما يكبرون.. يصبحون مجرمين و يميلون الى العنف و الأفعال الشّنيعة الأجراميّة ؟



لماذا في أمريكا و أوروبا معدّل الجريمة هائل مقارنة مع الدّول العربيّة؟

أين الرّحمة.. في ضحايا يوميّا.. يتعرّضوا للقتل و التّعذيب و الأغتصاب و أفعال شنيعة

تحتاج الشّرطة و المخابرات.. الى أكثر الوسائل تطوّرا لـكشف أبشع الجرائم التي تشيب لها الرؤوس و التي نسمع بها يوميّا..

أو نشاهدها على برامج التلفزيون ؟





في زمن النبيّ صلّلى الله عليه و سلّم و الخلفاء الأربعة.. 5 أشخاص أقيم عليهم الحدّ.. في ظرف حوالي 100 عام

فيما اليوم.. في البلدان التي لا تحكم بـشرع الله.. كلّ ثانية يموت 5 أشخاص بأفعال اجراميّة تقشعّر لها الأبدان !!



أين الرّحمة اذا ؟

في ديننا أم في علمانيّتهم و دياناتهم ؟