منتديات بوابة بدر  

العودة   منتديات بوابة بدر > المنتدى الرئيسي - Main Forum > الـــعـــام - General

الـــعـــام - General بوابة لطرح و مناقشة جميع القضايا العامة و المواضيع التي لا تتعلق بأى منتدى اّخر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-06-2014, 04:30 PM   #1
Eng_Badr
Administrator
 
الصورة الرمزية Eng_Badr
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
الدولة: Egypt
العمر: 27
المشاركات: 135,237
افتراضي متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟ , بوابة بدر 2013

متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟ , متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟
متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟ , متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟



متى تعود الطيبة الى قلوب الناس
هى من أسمى المعانى الإنسانية التى تعبر عن خلق الإنسان وسماحته ورقته فى علاقته مع الآخرين..
معنى اختفى كثيرًا من عالمنا الذى أصبح الكثير لا يحترم إلا من يعتقدون بأنهم مصدر خوف وقلق لهم
أو من يتجاهلوهم ويعاملوهم بجفاء وأنانية..

بينما من يستحق احترامهم لا يحترمونه! فالإنسان الطيب
يتمنى الخير للجميع ويشارك الآخرين آلامهم وأحزانهم ويساندهم..
وفى المقابل لا يحصل على قدره فيتألم ويشعر بمرارة الجحود والجفاء.. فالطيبون دومًا يتعذبون من أجل كلمة صادقة قالوها
أو نصيحة مخلصة نصحوا بها غيرهم.

كيف يكون صاحب القلب الطيب فى حالة من الصراع ما يتعرض له من ظلم، وأحيانًا انتقام لذنب لم يقترفه؟
لماذا يتعرض للقسوة من كثرة سماحته
إن خسارة قلب طيب يتعامل معنا يعد بمثابة حرب على الإنسانية جمعاء، لماذا نقتل هذه القلوب الطيبة التى تقدم لنا الحب والخير؟.

إن الإنسان طيب القلب أسير أخلاقه وتربيته وقيمه، فدائمًا يفعل ما بوسعه لكسب رضا الآخرين ويشعر بهم، ويقدم خدماته لهم ويشاركهم أفراحهم وأحزانهم دون غرض أو سبب سوى إنه إنسان محترم، لكن من المؤسف إن الأخلاق والمعاملة الطيبة فى هذا الزمن، يفسرها البعض بشكل خاطئ على أنها ضعف، وغالبًا ما يتعرض أصحاب القلوب الطيبة إلى الإهانة والتجريح!

إن الطيبة نعمة من الله عز وجل يهبها لمن يشاء سبحانه، فالإنسان الطيب يستطيع أن يحقد ويتعامل بأنانية وجفاء، لكنه لا يستطيع!
لأن مكوناته وتركيبته النفسية تمنعه من ذلك..
ومهما تعرض من ظلم وقسوة، إلا أنه لا يتراجع أو يغير طبيعته أبدًا، فتجده إنسانًا متسامحًا متوكلاً على الله الذى وهبه هذا القلب الحنون الذى يجعله فوق مستوى سلوكيات البشر المجحفة لكل ما يقدمه من خير.


الإنسان الطيب بكل بساطة لا يرد على الآخرين بنفس أفعالهم، فهو على قناعة تامة بأنه لا يليق به، أن يغير منهجه فى الحياة، لذا فهو لا يتراجع عن طيبته ويستمر فى البذل والعطاء، فهو على قناعة بإن أفعال الآخرين السيئة تحرق قلوبهم وهم الخاسرون.

ويبقى التساؤل..
أين هؤلاء الذين يشاركوك أوقات احتياجك لهم؟
لماذا يخيبون ظنك دائمًا ويتخلون عنك؟ لماذا اختفت تلك الطيبة وأصبح الناس يتعاملون بالجحود والنسيان؟ بعد أن سيطرت عليهم كل أشكال الحياة المادية والمصالح، حتى إن حياتنا تحولت إلى اللون الداكن.

ويبقى الأمل أن تعود الطيبة إلى قلوب الناس الذين تناسوا إنسانيتهم فى زخم حياة لا قيمة لها إلا بالحب والصفاء والتسامح والرحمة





متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟ , متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟
متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟ , متى تعود الطيبة إلى قلوب الناس؟
Eng_Badr غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أسباب استمالة قلوب الناس , بوابة بدر 2013 Eng_Badr الـــعـــام - General 0 26-03-2014 12:00 PM


الساعة الآن 02:57 PM


بوابة بدر ، منتديات بوابة بدر ، برامج 2016 ، برامج شات 2016 ، برامج بورتابل 2016
BadrGate | About Us | Google Adsense Privacy Policy | DMCA | Disclaimer | Contact Us
جميع المشاركات لا تعبر عن وجهة نظر الاداره وإنما تعبر عن وجهة نظر صاحبها فقط وللإبلاغ عن اى إنتهاك للحقوق يُرجى الاتصال بنا
يمنع وضع اى مشاركات تتضمن اى انتهاك لحقوق الملكية الفكرية او الادبية لاى جهة واذا وجد اى ضرر نرجوا الاتصال بنا لعمل اللازم